آلاف العمال دون وظائف مع إقفال Holden و Toyota لمعاملهما في أستراليا!

script async src="//pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js">

آلاف العمال دون وظائف مع إقفال Holden و Toyota لمعاملهما في أستراليا!

سوف يشهد هذا الشهر نهاية لعقود من صناعة السيارات في أستراليا ففي الـ20 من تشرين الأول/ أكتوبر الجاري تقفل شركة Holden مصنعها في Adelaide الأمر الذي سيؤدي إلى تسريح 944 شخصاً من وظائفهم في عاصمة ولاية جنوب أستراليا.

وفي تقرير نشره موقع الـABC يبدو أن اليوم أيضاً لن يكون الأفضل في مجال صناعة السيارات في أستراليا بحيث تقفل شركة Toyota معاملها في منطقة Altona وهي إحدى ضواحي ملبورن الأمر الذي سيؤدي إلى فصل 2500 عامل.

مصادر من داخل الشركة أكدت أن نحو 40% من العاملين وجدوا وظيفة أخرى فيما سيتقاعد 15% منهم. غير أن مصير الـ 45% المتبقين يبقى مجهولاً في ظل تأكيد Toyota  أنها تبذل جهدها لمساعدة هؤلاء.

أزمة هذا القطاع ليست بالجديدة، فمنذ إقفال مصانعها الأسترالية العام الماضي أنفقت شركت Ford إلى جانب الحكومة الفيدرالية الملايين لإعادة تدريب المصروفين من وظائفهم غير أن نحو نصف عدد هؤلاء فقط استطاعوا ايجاد وظيفة جديدة.

أما في عام 2004 عندما أقفلت Mitsubishi مصانعها في منطقة Lonsdale في NSW فقد استطاع ثلث الموظفين المصروفين من عملهم حينها ايجاد وظيفة بشروط مشابهة، فيما تمكن ثلث آخر من العمل بدوام جزئي أو بظروف وشروط أدنى من تلك التي كانوا يعملون بها فيما بقي الثلث الأخير دون عمل كلياً وذلك بحسب دراسة أجريت بعد سنتين من إقفال هذه المصانع.

إذاً نحن أمام أزمة جدية وحقيقية في سوق العمل، فبالرغم من تطمينات بعض السياسيين الفيدراليين من أن الوظائف المفقودة في قطاع صناعة السيارات سوف تستبدل بأخرى ذات درجة أعلى من الكفاءة غير أن الواقع الفعلي أثبت حتى الآن أن الجهود التي بذلت في هذا الإطار لم تكن كافية لتعويض الخسائر التي لحقت بجميع العاملين.

A generic view of GM Holden’s Elizabeth South Australia plant in Adelaide, Friday, Dec. 6, 2013. Holden has dismissed as speculation reports that it has already decided to close by 2016. (AAP Image/Eric Sands) NO ARCHIVING

رابط مختصر
2017-10-03 2017-10-03
أترك تعليقك
0 تعليق
admin