ابناء شعبنا يحتفلون بعيد القديس مار متى الناسك / سهل نينوى

script async src="//pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js">

ابناء شعبنا يحتفلون بعيد القديس مار متى الناسك / سهل نينوى

احتفل ابناء شعبنا بعيد القديس مار متى الناسك الذي يصادف في الثامن عشر من ايلول من كل عام وكانت العوائل قد توجهت الى الدير الذي يقع في جبل الفاف في منطقة سهل نينوى وذلك للتبرك وتقديم نذورهم الخاصة وفي مساء السبت الموافق السابع عشر من ايلول الحالي اوقدت جموع ابناء شعبنا شعلة العيد في الساحة المقابلة للدير بمشاركة اصحاب النيافة المطارنة مار غريغوريوس صليبا شمعون المستشار البطريركي للكنيسة السريانية الارثوذكسية في العراق ومار طيماثاوس موسى الشماني رئيس ابرشية دير مار متى وتوابعها للسريان الارثوذكس ومار نيقوديموس داؤد متي شرف رئيس ابرشية الموصل وكركوك واقليم كوردستان للسريان الارثوذكس والاباء الكهنة ورهبان وطلاب الدير

وفي صباح يوم الاحد الموافق 18/9/2017 ترأس صاحبا النيافة المطران مار طيماثاوس موسى الشماني والمطران مار نيقوديموس داؤد متي شرف قداس العيد في كنيسة الدير وعاونهما في القداس الاباء الكهنة ورهبان وطلاب الدير والشمامسة وجوق كنائس القرى التابعة للدير وحضره نيافة المطران مار غريغوريوس صليبا شمعون وجمع حاشد من ابناء شعبنا، وبعد ان تلا نيافة المطران الشماني فصلا من انجيل يوحنا المقدس والقى موعظة تحدث خلالها عن اهمية هذا العيد عيد القديس مار متى الناسك وقال نحن نهتم بالامور الروحية التي تهمنا في الحياة التي نحتاج فيها الى عاملين اولهما تحديد الهدف والثاني الحفاظ عليه ، بعدها قدم نيافة المطران مار نيقوديموس داؤد متي شرف رتبة الاعتراف، وبعد الانتهاء من القداس قدم اصحاب النيافة المطارنة والاباء الكهنة ورهبان وطلاب دير مار متى والشمامسة صلاة التشمشت في باحة الدير ثم اصطف الفوج الكشفي الرابع التابع لقرية ميركي ليقدم مختلف المعزوفات وسط هلاهل وزغاريد الجمع الحاشد، يذكر ان دير مار متى تعرض الى العديد من الغزوات خلال حقب تاريخية مختلفة ويعد من اقدم اديرة العراق ويبعد حوالي مسافة 35 كيلومترا عن مركز مدينة الموصل.

عشتار

رابط مختصر
2017-09-19 2017-09-19
أترك تعليقك
0 تعليق
admin