أسترالي يضحي بحياته لينقذ أبناء عائلة فلسطينية

script async src="//pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js">

أسترالي يضحي بحياته لينقذ أبناء عائلة فلسطينية

شون أوليفر بطل سجّل اسمه في الذاكرة الأسترالية بعد أن انقذ أولاد عائلة من أصول فلسطينية من الغرق ليحرم أطفاله هو من نفسه!

شون أوليفر الأب البطل الذي غرق وهو يحاول انقاذ أربعة أولاد من الغرق !

السيدة اسلام حامد والدة الأولاد الذي أنقذهم أوليفر : أنه بطل …لا أجد الكلمات لأشكره .. أنقذ أولادي وحرم أولاده الثلاثة من أبيهم… أطلب من ألله أن يمنح عائلته الصبر ..

شون أوليفر جاء من ملبورن برحلة عمل الى وولونغونغ وكان من المقرر ان يعود أدراجه الى بيته وعائلته امس الأول ولكن الأقدار شاءت عكس ذلك … فتأجلت رحلة عودته لدواع العمل. وشاءت الصدف ان يكون بعد ظهر الاحد الماضي على شاطىء سيتي بيتش في وولونغونغ عندما علت صرخة أم تطلب النجدة والمساعدة لأولادها الأربعة الذين كانوا يسبحون في مياه البحر، فجرفهم تيار وأبعدهم عن الشاطىء . ونزل الاولاد الأربعة الى المياه رغم ان الشاطىء كان مقفلاً ولم يكن مراقباً من قبل حراس الشواطىء .

والد الصبيان الاربعة وهو أسترالي من أصول فلسطينية تمكن من انقاذ اثنين منهم ليبقى الاثنان الآخران يصارعان بصعوبة التيار الذي كان يجرفهما الى عمق البحر . فقفز اوليفر الرجل الغريب ، في المياه وتمكن من انتشال الصبيين ومن دفعهما الى الشاطىء لكن ليقع هو ضحية التيار وليلقى حتفه ! وحاول ثلاثة عناصر من الشرطة إحياء اوليفر بعد انتشاله من المياه لكن دون جدوى .

عائلة أوليفر المفجوعة أعربت عن صدمتها وحزنها لغرقه وهو يحاول انقاذ أولاد لا يعرفهم ليحرم بعمله الشهم أولاده هو من أبيهم .

لنستمع الى السيدة اسلام حامد والدة الأولاد الأربعة الذين كتبت لهم النجاة تشرح للقناة التلفزيونية السابعة كيف وقعت الحادثة وتعبر عن شعورها للبطل الذي أنقذ أولادها .

رابط مختصر
2017-09-12 2017-09-12
أترك تعليقك
0 تعليق
admin