أبرز ما يواجه الموصل بعد إنتهاء المعركة

17 يوليو 2017 13 مشاهدة آخر تحديث : الإثنين 17 يوليو 2017 - 3:49 مساءً

أبرز ما يواجه الموصل بعد إنتهاء المعركة

غسان خضر

قال المحلل العسكري العقيد فرهاد علي كوجر أن نهاية معركة الموصل لا تعني نهاية التنظيم ، واضاف كوجر في حديثه لبرنامج “حديث الساعة” في راديو وار ، أن معركة الموصل قضت على تنظيم داعش عسكريا ، ولكن التنظيم لا زال لديه “قلب ينبض” داخل المدينة ، ما يجعل المدينة عرضة له ، واشار العقيد فرهاد علي كوجر الى مجموعة اشكاليات تواجه المدينة لا بد من معالجتها ، وهي : اولا: فجوة استخبارايتية قال المحلل العسكري العقيد فرهاد علي كوجر ان عدم الاعلان عن مقتل او اسر القادة المعرفين في الموصل بعد أن انهت القوات العسكرية المعركة بطريقة شبه كاملة والوصل الى معقله ، وهذا يطرح تخوفا كبيرا ، فأذا لم يُقتلوا او هربوا ، فهذا يجعل منهم يشكلون تهديا حقيقيا اذا ما استطاعوا من اعادة تنظيم انفسهم ، خصوصا أنهم قادة . ثاينا: شبح الانفاق وفي حديثه عن الانفاق التي كان يستخدمها تنظيم داعش الإرهابي في الموصل والتي لم يستطع الجيش الكشف عنها كلها ، قال كوجر أن بإستطاعة التنظيم استخدام هذه الانفاق او الاختباء بها أن يعيد تنظيم صفوفه والظهور في اماكن اخرى ،ما يجعل من عدم الكشف عنها تخوفا كبيرا يهدد المدينة بعد نهاية المعركة. ثالثا : مرحلة إعادة التنظيم وتوزيع القوات في المدينة وقال العقيد فرهاد علي كوجر أن الحفاظ على النصر في الموصل يتطلب اعادة تنظيم الجيش في المدينة ، ومسك الارض ، ولا يتم ذلك الا من خلال قيادة واحدة وتحت حكم حاكم عسكري واحد لمدة لاتقل عن سنة وانتقاء القوة المناسبة مع مراعاة التنوع الديني والقومي في صفوف هذه القوات ، وان يكون الحاكم العسكري هو المسؤوال البماشر عن الامن وحتى الخدمات مع “الغاء دور المحافظ في هذه المرحلة فقط” لتجنب تكرار ماحصل عام 2014 بسبب تعدد القيادات المدنية والعسكرية التي جعلت المدينة فريسة سهلة لتنظيم داعش قبل ثلاث سنوات .

المصدر :http://www.zaxota.com/?p=11831