البطريرك ساكو والسفير البابوي يحتفلان بالقداس الإلهي ثاني أيام عيد الميلاد في دهوك ويفتتحان مكتب الرابطة الكلدانية

script async src="//pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js">
البطريرك ساكو والسفير البابوي يحتفلان بالقداس الإلهي ثاني أيام عيد الميلاد في دهوك ويفتتحان مكتب الرابطة الكلدانية
احتفل البطريرك مار لويس روفائيل ساكو مع السفير البابوي المطران البيرتو اورتيغا والمطران ربان القس، مع الآباء الكهنة والشمامسة بالقداس الإلهي في كاتدرائية مار ايث الاها للكلدان في دهوك، وبحضور السيد فرهاد اتروشي محافظ دهوك، والسيد جهور علي قائمقام محافظة دهوك والسيد سميان عبد الخالق مدير الأوقاف والشؤون الدينية في دهوك، والشماس معن شليمون مدير الشؤون المسيحية في دهوك. 

وفي موعظته، اكد  البطريرك ساكو، انه لا بديل لنا غير التعايش السلمي وقبول الاخر بغض النظر عن الدين، يجب ان نتعامل مع بعضنا البعض على أساس المواطنة وان نبني دولة أساسها الحقوق والواجبات لا تفرق بين المسلم والمسيحي والايزيدي وغيرهم من المكونات.

وبعد القداس توجه البطريرك والسفير و المحافظ والقائمقام ومدير العام للاوقاف وجمع المؤمنين،  الى بناية المركز الكلداني للثقافة والفنون وقاموا بافتتاح مكتب الرابطة الكلدانية فرع دهوك بمراسيم رسمية، ابتدأت بفتح معرض للصور، ثم كلمات كل من السيد افرام ابلحد مدير المركز الكلداني للثقافة والفنون المستضيفة للرابطة الكلدانية، وكلمة السيدة سعاد مرقس رئيسة فرع دهوك للرابطة الكلدانية، وكلمة البطريرك مار لويس ساكو، واختتمت بكلمة السيد فرهاد اتروشي محافظ دهوك.

وشدد  البطريرك مار ساكو على اهمية الرابطة الكلدانية كمؤسسة مدنية اجتماعية تحافظ على اصالة شعبنا وتكون منفتحة على جميع المكونات الأخرى، ودعا جميع الكلدان للانتماء اليها والمساهمة في اعلاء شأنها.

والسيد محافظ دهوك، اكد على موقف حكومة إقليم كوردستان الداعم لمثل هذه المؤسسات، وشدد على ان المكون المسيحي والكلداني بالاخص متجذرون في هذه الأرض، لديهم قرى وبلدات تعود مليكتها اليهم بالاصالة، وهذا دليل على انهم مكون اصيل في هذا الوطن لهذا عليهم الإصرار والتمسك بأرضهم وعدم الهجرة، وانه مستعد لدعم الرابطة الكلدانية بجميع الاشكال. ثم توجه البطريرك مار لويس ساكو ويرافقه السفير المطران البيرتو و المطران ربان القس والأب عماد خوشابه والأب جميل نيسان لزيارة المطران اسحق يوسف مطران دهوك وروسيا لكنيسة المشرق الاشورية، وكان بأستقبالهم في دار المطرانية في دهوك، وشكرهم على هذه الزيارة متمنيا أعياد ميلاد مجيدة وسنة مباركة للجميع.

وبعدها قاموا بزيارة الاب لوسيان جميل لتقديم التهاني بمناسبة أعياد الميلاد والاطمئنان على صحته.img-20161227134401-3535

رابط مختصر
2016-12-27 2016-12-27
أترك تعليقك
0 تعليق
admin