انتشر الخبر في كل العالم ان البابا سيرسم نساء شمامسة… لا تصدقوا كل شيء، والرجاء قراءة ما يلي…

14 مايو 2016 189 مشاهدة آخر تحديث : السبت 14 مايو 2016 - 4:25 صباحًا

Advert test
image

انتشر الخبر في كل العالم ان البابا سيرسم نساء شمامسة… لا تصدقوا كل شيء، والرجاء قراءة ما يلي…!

موقع زاخو www.zaxota.com

خلال لقائه بالراهبات مؤخراً سؤل البابا فرنسيس عن دور الراهبات في الكنيسة وبالتحديد عن إمكانية رسم راهبات شمامسة.

وعمدت وسائل الإعلام على شتى أنواعها الى نشر خبر أن البابا فرنسيس شكّل او يشكّل لجنة لدراسة إمكانية رسم نساء شمامسة. ووصل الأمر بالبعض الى تأكيد الأمر.

مسكين هذا البابا، كم من مرة وضع البعض على شفاهه كلمات لم يتفوه بها قط، وكم من مرة قيل أنه اتخذ قرارات وهو نفسه على غير علم بهكذا قرار. والآن وفي موضوع حساس كمسألة سيامة نساء شمامسة، نجد أن البعض يضع على شفاه البابا كلمات ليست بكلماته. فالبابا لم يقل أنه سيرسم شمامسة، بل قال إنه سيشكل لجنة لإيضاح المسألة…

إليكم بالتحديد حقيقة الأمر:

سؤال موجه الى البابا:

النساء المكرسات يعملن كثيرا مع الفقراء والمهمشين، يعلّمن التعليم الديني، يرافقن المرضى والمشردين، يمنحن القربان المقدس في بعض الأماكن، ويترأسن الصلاة في حال غياب الكاهن يلقين العظة. في الكنيسة نعرف أن هناك رتبة الشماسية الدائمة، وهي للرجال المتزوجين وغير المتزوجين. ما الذي يمنع الكنيسة من رسم نساء شمامسة كما كان يحصل في الكنيسة الأولى؟ لماذا لا تكون هناك لجنة لدراسة هذا الموضوع؟ هل يمكن لقداستكم ان تعطونا مثلا عن إمكانية انخراط أكبر لنساء، والنساء المكرسات في حياة الكنيسة؟

جواب البابا فرنسيس:

هذا السؤال يرتبط بـ “الفعل”: فالنساء المكرسات يعملن أصلاً كثيراً مع المرضى، ويقمن بأشياء كثيرة أخرى… “الفعل”. بالحديث عن الشماسية الدائمة (هنا قال البابا ضاحكاً ): قد يقول البعض أن “الشماسات الدائمات” في حياة الكنيسة هن الراهبات. عندما كنت آتي الى روما للاجتماعات، كنت اهتم لمعرفة المزيد عن هذا الموضوع، وكنت ألتقي بلاهوتي من سوريا ترجم وكتب عن القديس افرام السرياني. وذات يوم سألته عن هذا الموضوع، وهو قال أنه في أوئل الكنيسة كان هناك بعض “الشماسات”.

من هن؟ هل كانت هناك سيامة أم لا؟ تحدث مجمع خلقيدونيا عن الموضوع عام 451 ولكن بقيت الأمور غامضة. ما كان دور “شماسة ” ذلك الوقت؟

يبدو – قال لي هذا اللاهوتي السوري وقد توفي – أن دورهن كان يقتصر على مساعدة النساء في العماد، ومسح الزيت على جسم النساء. وهناك شيء آخر مثير للفضول: عندما كان الأمر يتعلق بحكم يتعلق بالزواج، إذا ضرب الزوج امرأته كانت تأتي لتشتكي لدى الأسقف، وكان دور هذه النساء الكشف عن أجساد هؤلاء فيرين آثار الضرب ويعلموا الأسقف بالأمر.

هناك بعض المنشورات على الشماسية في الكنيسة ولكن ليس من الواضح كيف كان الأمر. أعتقد اني سأطلب من مجمع عقيدة الإيمان أن يطلعوني على الدراسات بهذا الشأن، لأنني أجبتكم الآن فقط بما أعرفه من هذا الكاهن السوري عن الشماسية الدائمة. أود أن يتم تشكيل لجنة رسمية لدراسة المسألة: أعتقد أنه من الجيد للكنيسة أن توضح هذه النقطة!

ثم انتقل البابا بعدها ليتحدث عن موضوع آخر عن دور المكرسات في الكنيسة.

وبالتالي، لم يقل البابا ابداً أنه سيرسم شمامسة نساء، لم يقل أبدا أنه سيشكل لجنة لدراسة إمكانية رسم شمامسة نساء، بل كان واضحاً أنه من الجيد للكنيسة أن توضح الموضوع، وبما انه ليس على اضطلاع تام في المسألة، سيشكل لجنة لتوضح كل شيء.

هذا كل ما في الأمر!

موقع زاخو www.zaxota.com

المصدر :http://www.zaxota.com/?p=7878