محاضرة للأب هاني أبلحد عن الرحمة الإلهية في كندا

محاضرة للأب هاني أبلحد عن الرحمة الإلهية في كندا
script async src="//pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js">

محاضرة للأب هاني أبلحد عن الرحمة الإلهية في كندا

محاضرة للأب هاني أبلحد عن الرحمة الإلهية في كندا

ماجد عزيزة – كندا ألقى الأب هاني أبلحد الكاهن في أبرشية مار أدي الكلدانية بكندا مساء الخميس الماضي محاضرة بمناسبة سنة الرحمة الإلهية، ضمن سلسلة المحاضرات الشهرية التي تلقى في الكاتدرائية خلال السنة المذكورة، تحدث فيها عن السبب الرئيسي لاعلان البابا فرنسيس عن سنة الرحمة الإلهية وهو العنف الذي زاد في العالم وهذا العالم يحتاج للرحمة الإلهية، وتحدث عن وجود الآخر في حياة البشر جميعا، وشرح كلمة الرحمة في الكتاب المقدس حيث انها ليست عاطفة فقط تجاه الآخر، ففي الكتاب المقدس نص ان الله هو الذي أوجد الخليقة كلها، فالرحمة هي ولادة جديدة تنعكس في الحياة وتحرر الذات من أسر من لا يقبل الآخر في حياته. وفسر الأب هاني أبلحد الرحمة في الكتاب المقدس بأنها (رحاميم) وهي الرأفة، ورحاميم هو الرحم، أي رحم الأم الذي يحوي الجنين الذي سيخرج للحياة، وقال: يسوع في التطويبات قال: كونوا رحماء… مؤكدا بأن الرحمة هي غفران الله، والله كثير الغفران، لأنه رحوم. وفي الطقس المشرقي هناك استعمالات كثيرة للرحمة، والكلمات المستعملة في القداديس المشرقية فيها العديد من معاني الرحمة، وحتى القديس مار أفرام قد استعمل الرحمة في كثير من صلواته عن التوبة، كذلك مار نرساي وغيرهما من القديسين المشرقيين. وسبق المحاضرة القداس الشهري الذي يقام بمناسبة هذه السنة أقامه الأب ضياء صليوه حضره سيادة مار عمانؤيل شليطا راعي الأبرشية والأب هاني ابلحد وعدد كبير من المؤمنين.

رابط مختصر
2016-02-07 2016-02-07
أترك تعليقك
0 تعليق
admin